المئات من أنصار حزب التحرير ينظمون مظاهرة في رام الله

 

alt
 

 

حنين الوطن ،

 

شارك المئات من أنصار حزب التحرير، اليوم الثلاثاء، في مسيرة انطلقت وسط مدينة رام الله بالذكرى 92 "لهدم الخلافة الإسلامية".

 

وسار المشاركون في المسيرة التي انطلقت بعد صلاة العصر من مسجد البيرة الكبير دون أي احتكاكات مع قوى الأمن الفلسطينية كما جرت العادة في كل عام، وتوجهت إلى دوار المنارة في قلب مدينة رام الله.

 

ورفع المشاركون الرايات السوداء والألوية البيضاء، واليافطات التي حملت شعارات منادية بعودة الخلافة ومناصرة "ثورة الشام".

 

ودعا عضو المكتب الاعلامي لحزب التحرير باهر صلاح في كلمة خلال المسيرة الامة الاسلامية إلى "العمل الجاد لإقامة الخلافة الاسلامية"، ووجه رسالة لأهل الشام دعاهم فيها للصبر "لأن التحرير قادم".

 

وألقى أحد شبان حزب التحرير كلمة وجه خلالها ثلاث رسائل، الاولى لـ "ثوار الشام"، حياهم فيها وشد على ايديهم ودعاهم الى توجيه عملهم لإقامة الخلافة، والثانية للأمة الاسلامية طالبها فيها بالتحرير، والرسالة الثالثة خاصة بالمسجد الاقصى مؤكدا أن الحل الوحيد للتحرير بتحرك الجيوش العربية.

 

وقال مصعب أبو عرقوب عضو المكتب السياسي لحزب التحرير إن الحزب أبلغ الأجهزة الأمنية بنيته تنظيم المسيرة، ولم يتلق ردا خلال 24 ساعة، مما اعتبر موافقة على تنظيمها.

 

وأكد أبو عرقوب أن المسيرة جرت دون أية عقبات تذكر، ولم تحدث أي احتكاكات بين المشاركين والأجهزة الامنية، مشددا على حق حزبه ومناصريه بالتظاهر.

 

وأشار إلى أن المشاركين في المسيرة معظمهم من محافظة رام الله إضافة الى "وجهاء فلسطين وبيت المقدس والخليل".

 

وتأتي المسيرة في طليعة سلسلة من المسيرات والفعاليات التي أعلن حزب التحرير عن تنظيمها في فلسطين بمناسبة الذكرى الثانية والتسعين "لهدم الخلافة".

 

ومن المقرر أن ينظم الحزب غدا مسيرة حاشدة في قطاع غزة، ومسيرة بعد صلاة ظهر السبت القادم في طولكرم وأخرى في الخليل بالضفة العربية.

 

 

alt
التقييمات الكلية
alt
 
 
altaltaltaltalt
altaltaltaltalt
alt
 

التصنيف : الاخبار

اترك تعليقا :

كل الحقوق محفوظة ل وكالة حنين الوطن الاخبارية

استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل